جمعة تاسعة من الاحتجاجات للمطالبة بالتغيير الجذري وتنحي رموز النظام

جمعة تاسعة من الاحتجاجات للمطالبة بالتغيير الجذري وتنحي رموز النظام

تجمعت حشود ضخمة للمتظاهرون وسط العاصمة الجزائر، وفي مختلف مناطق البلاد، في تاسع جمعة من الحراك الشعبي المطالب بالتغيير الجذري ورحيل رموز نظام الرئيس المستقيل عبد العزيز بوتفليقة.
ولم تكن استقالة بلعيز كافية لتهدئة المتظاهرين الذين تدفقوا على الشوارع للمطالبة برحيل بقايا نظام بوتفليقة، ورفض إشراف المقربين منه على المرحلة الانتقالية المقبلة التي أعلنت بعد استقالة الرئيس السابق.
وعلى عكس أيام الجُمع السابقة، شهدت العاصمة الجزائر تعزيزات أمنية غير مسبوقة في شوارعها، إلى جانب نقاط مراقبة مكثفة عبر الطرقات الرئيسية والفرعية المؤدية إلى وسطها، منذ الخميس، وسط تحليق لمروحيات الشرطة.

شعارات المتظاهرين

وهتف آلاف المحتجين الذين تجمعوا أمام مبنى البريد المركزي وسط العاصمة بشعارات تؤكد تصميمهم على المضي في التحرك لحين رحيل النظام ورموزه منها "بركات بركات من هذا النظام" و"الشعب يريد يتنحاو قاع" و"بن صالح ديغاج" و "فرنسا ديغاج"، وكذا "الشعب يريد رحيل الجميع"، و"الشعب يريد المحاسبة"، و"إرادة الشعب الجزائري خط أحمر". كما تم رفع شعار موجه لبن ضالح جاء فيه : "لا 90 يوماً ، لا 90 دقيقة، ستذهب مثل بوتفليقة"، و"ترحلوا يعني ترحلوا".

مدن الجزائر

وتظاهرت أعداد كبيرة ايضا في وهران، عنابة وهما ثاني ورابع أكبر مدن البلاد وأيضا في مدن أقل أهمية على غرار برج بوعريريج كما تجمعت حشود كبيرة من المتظاهرين في قسنطينية ثالث أكبر مدن البلاد وسطيف وفي الوادي جنوب الجزائر. وتأتي تظاهرات الجمعة التاسعة بعد استقالة رمز آخر للنظام واحد الباءات الاربعة وهو الطيب بلعيز رئيس المجلس الدستوري الذي تم استخلافه بـ كمال فنيش عضو سابق في نفس المجلس.
واعتبر الوزير الاول السابق احمد بن بيتور ان الجزائر ما زالت مستمرة في العهدة الخامسة بدون شخص بوتفليقة ما دام ان المادتين 7 و 8 لم تطبقا بعد والاكتفاء بالمادة 102 التي استهلكت محتواها.

اقرأ ايضا :

Original Article

عن zekal3_3

شاهد أيضاً

إبريق قهوة عتيق من الخزف من الخمسينات

إبريق قهوة عتيق من الخزف من سنوات الخمسينات Original Article