ريفر بليت يزاحم نادي الهلال السعودي على الكولومبي راداميل فالكاو

تأخر الكولومبي راداميل فالكاو في الانسجام مع فريقه "غلطة سراي" التركي الذي انضم له في، سبتمبر/أيلول الماضي، بسبب الإصابة ثم توقف الدوري إثر جائحة فيروس كورونا، لكن رغم ذلك لا يزال يجذب أنظار العديد من الأندية منها ريفر بليت الأرجنتيني الذي تألق في صفوفه قبل الانتقال إلى أوروبا.
وقالت صحيفة "حريت" التركية إن فالكاو البالغ من العمر 34 عامًا لا يزال يحظى باحترام جماهير ريفر بليت الذي لعب في صفوفه بين عامي 2005ء2009 وسجل 34 هدفًا في 90 مباراة قبل أن ينتقل إلى بورتو البرتغالي

وأشارت تقارير صحفية تركية وسعودية إلى أن فالكاو قد يكون بديلًا للفرنسي بافيتيمبي غوميز مهاجم الزعيم الذي ينتهي عقده بنهاية الموسم الحاليلكن الصحيفة التركية نقلت تصريحات عن رودولفو أونوفريو رئيس ريفر بليت قال فيها:"يمكنني أن أقول لك بصدق إننا لم نلتقِ بفالكاو قط، لكنه يعلم جيدًا أنه سيكون موضع ترحيب دائم هنا، وبابنا مفتوح له دائمًا، ويمكنه العودة هنا في الوقت الذي يريده".
وأشار موقع "دون بالون" الإسباني إلى أن فالكاو يمكن أن يعود ويرتدي قميص ريفر بليت مرة أخرى خاصة أنه من المعروف أن رغبته اعتزال اللعبة بقميص النادي الأرجنتيني العريق.
ومن ناحية أخرى تجمع فالكاو مع الأسماء الشهيرة في بلده كولومبيا لجمع التبرعات لمكافحة وباء فيروس كورونا، مؤكدًا في رسالته مع زملائه قائلًا: "علينا أن نتكاتف من أجل كولومبيا".
وترك فالكاو أتلتيكو مدريد بعد موسمين في 2013 لينضم إلى موناكو في صفقة قياسية للنادي الفرنسي قيمتها 60 مليون يورو.
وبعد أن أمضى العامين التاليين معارًا لمانشستر يونايتد وتشيلسي، عاد فالكاو إلى موناكو في 2016 وقاده إلى إحراز لقب الدوري الفرنسي في 2017 مسجلًا 67 هدفًا في 101 مباراة مع النادي، وقبل انتقاله إلى تركيا رفض موناكو تمديد عقد المهاجم الكولومبي الذي كان سينتهي خلال عامOriginal Article

عن zekal3_3

شاهد أيضاً

إبريق قهوة عتيق من الخزف من الخمسينات

إبريق قهوة عتيق من الخزف من سنوات الخمسينات Original Article