الإفتاء توضح طريقة معالجة الشباب والنشء من الإدمان

كتب – محمود مصطفى:

أكدت دار الإفتاء المصرية، أن حماية الشباب والناشئة من الوقوع في الإدمان مسئوليةٌ مشتركة تقع على الأسرة، وللوالدان قسطٌ كبير منها.

وأوضحت دار الإفتاء، في منشور لها، الثلاثاء، أن حماية النشء والشباب مسئولية تربوية بالدرجة الأولى، ويُستعان في إحسانها بالوعي الرشيد واستشارة المختصين.

وتابعت:"ينبغي إنقاذ مَن وقع منهم في الإدمان بالتعامل معهم بالرِّفْق، والستر عليهم بعدم إشاعة خبر إدمانهم بين معارفهم، والسعي العاجل في علاجهم عند أهل الاختصاص، مع محاولة تقوية ثقتهم بأنفسهم، ودعمهم معنويًّا واستشارة المختصين في ذلك".

About admin

Check Also

حدث ليلاً| قناة السويس تكشف حقيقة التعاقد مع شركة إدارة خدمات.. وحملة استدعاء لموديلين من سيارات “أوبل”

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *