“دور النيل”.. متحف شرم الشيخ يعرض 4 قطع أثرية في مسابقة أغسطس – صور

القطع الأثرية القطع الأثرية القطع الأثرية القطع الأثرية

جنوب سيناء – رضا السيد :

استعرض متحف شرم الشيخ اليوم الإثنين، 4 قطعة أثرية مميزة في مسابقة "أنت من تقرر"، لاختيار قطعة أثرية متميزة من بينهم، وجعلها تحفة العرض خلال شهر أغسطس المقبل.

قال الدكتور محمد حسنين، مدير متحف شرم الشيخ، إن القطع الأثرية التي جرى عرضها للاستفتاء عليها للاختيار قطعة العرض على مدار شهر أغسطس المقبل، هم عبارة عن قطع مميزة ومختارة بعنوان "النيل ودوره في حياة المصري القديم".

وأوضح مدير المتحف في تصريح لـ"مصراوي"، أن القطعة الأولى عبارة عن نموذج لمركب يحتوي على نهر سماوي معادل لنهر النيل وكانت الأرواح تعبر النيل في رحلتها للعالم الأخر، وهو من نماذج المراكب التي كانت توضع في المقبرة لتصور رحلة المتوفي في العالم الآخر، لكون العالم الآخر عند القدماء المصريين يعد صورة معكوسة لعالم الدنيا، وهو مصنوع من الخشب، ويرجع لعصر الدولة الوسطى.

أضاف أن القطعة الثانية عبارة عن وعاء للزينة على شكل سمكة مصنوعة من الفيانس يحمل خرطوش للملك :تحتمس الثالث" تعود الدولة الحديثة، لافتًا أن المصريين القدماء يضعون الدهانات العطرية في أوعية صغيرة من الفيانس أو الالباستر مزينة برسوم بديعة، ومصنوعة على هيئة "زهور أو حيوانات أو طيور وأسماك".

وقال "حسنين" إن القطعة الثالثة عبارة عن مومياء "كباش خنوم"، وترجع للعصر البطلمي، مؤكدًا أنه ارتبط "خنوم" بالنيل والفيضان، وقدس المصريين القدماء الكباش كرمز لخنوم معبود الفيضان في جزيرة الفنتين بأسوان، وعثر في هذه الجزيرة على جبانة للكباش المحنطة والمغطاة بالكارتوناج المذهب داخل توابيت حجرية.

وأشار إلى أن القطعة الرابعة هي "التمساح النيلي سوبك"، والذي يعد ثاني أكبر الزواحف، وهو من الفصيلة التمساحية حجمًا، لكون طوله يصل إلى نحو 6 أمتار، ووزنه حوالي 900 كيلوجرام، وقد قدس المصري القديم التمساح، واعتبروه معبودًا للفيضان الذي يحمل الخير والشر معًا، وعند موته كان يحنط ويوضع في صناديق خاصة وتقدم له القرابين.

About admin

Check Also

صرف معاشات أكتوبر اليوم من ماكينات الصرف الآلى

تبدأ وزارة التضامن الاجتماعي صرف معاشات شهر أكتوبر اعتبارا من اليوم السبت من ماكينات الصرف …

Leave a Reply

Your email address will not be published.