حرب إلكترونية بين روسيا وأوكرانيا.. ما قصتها؟

بي بي سي

وتعتمد غالبية الأنظمة الحديثة المستخدمة في الجيش الروسي على إلكترونيات دقيقة يتم تصنيعها في الغرب، طبقًا لما ورد في تقرير أصدره المعهد الملكي للخدمات المتحدة للدراسات الأمنية والدفاعية "روسِّي".

وقد وجدت موسكو طُرقا لتفادي آثار عقوبات الغرب ومحاولته السيطرة على الصادرات المتجهة إليها، ولكنْ إذا ما تمّ سدّ الثغرات، فقد تتراجع قدرات الجيش الروسي بشكل دائم.

وقضى كتاب التقرير شهورا في أوكرانيا حيث عكفوا على فحص 27 من النُظم العسكرية الحديثة التي يستخدمها الجيش الروسي، وذلك عبر أسلحة تم الاستيلاء عليها أو إسقاطها أو تخلت عنها القوات الروسية.

واكتشف الباحثون ما لا يقل عن 450 نوعًا من المكوّنات المميَّزة المصنوعة خارج روسيا، والتي صُنع معظمها في الولايات المتحدة وفي دول غربية أخرى. كما تمّ العثور على منتجات من تصنيع شركات شهيرة مثل سوني وتكساس إنسترومنتس، داخل أنظمة أسلحةٍ روسية في ساحات معارك بأوكرانيا.

ويستعين الروس بطائرات مسيّرة تستكشف مواقع أوكرانية قبل قصفها بالمدفعية. وتزوّد هذه الطائرات المسيّرة بإليكترونيات دقيقة وكاميرات وأنظمة اتصالات كلّها عالية التقنية والعديد منها يمكن الحيلولة دون تصديره لروسيا.

ولكي تتمكن الصواريخ الباليستية بعيدة المدى وكذلك صواريخ كروز من إصابة أهدافها بدقة، فإنها تحتاج إلى رقائق إلكترونية يتم تصنيعها في الغرب، بحسب ووتلينج.

ويفيد التقرير بأن روسيا تسعى بكل طاقتها لجلْب ما يمكنها الحصول عليه من تلك المكونات الإلكترونية الدقيقة بكميات وفيرة قبل إغلاق الشبكات والطُرق التي تصل عبرها.

About admin

Check Also

وزير التعليم العالى يؤكد دعم الوزارة للإستراتيجية الوطنية لتمكين المرأة

أكد د. أيمن عاشور وزير التعليم العالى والبحث العلمى على دور الوزارة فى تنمية العنصر …

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *