الحكم على مبروك عطية بتهمة ازدراء الأديان.. اليوم

كتب- محمود الشوربجي:

تصدر محكمة جنح القاهرة الجديدة، اليوم الخميس، حكمها في محاكمة الدكتور مبروك عطية، بتهمة ازدراء الدين المسيحي والإسلامي.
وقال نجيب جبرائيل المحامي في بلاغه، إن الدكتور مبروك عطية قام بازدراء الأديان، لافتًا إلى أنه وصف السيد المسيح بألفاظ بها سخرية عندما قال: "لا السيد المسيح ولا السيد المريخ".
وأوضح أنه الداعية قصد وبكل إرادة أن يهين ويزدري الديانة المسيحية، لا بل أيضًا ازدراء الدين الإسلامي لأن الديانتين قد اجتمعا على تكريم السيد المسيح ووصفه بكل إجلال وتقدير وكرامة ومن هنا توفر القصد الجنائي، أولًا لا يقبل أحد أن يكون هناك دعابة أو هزار في الأديان أو حتى ذلة لسان فكم من الناس قدموا إلى المحاكمة بتهمة ازدراء الأديان وكان مجرد خطأ في تفسير أو رأى في تجديد الخطاب الديني.
وأضاف ما أتاه المعلن إليه الأول إنما يشكل جريمة ازدراء الأديان ركنيها المادي والمعنوي، والمؤثرة قانونا بالمادة 98 ومن قانون العقوبات المصري كما يشكل أركان جرائم بهذه الوحدة الوطنية وإثارة الفتنة الطائفية وتقويض السلام الاجتماعي وتهديد الامن القومي المصري.

About admin

Check Also

تنافس 40 مشروع بحثي في ملتقى الأبحاث الدوري لطلبة الدراسات العليا بجامعة النيل الأهلية

تنظم جامعة النيل الأهلية، برئاسة الدكتور وائل عقل، غدا الأربعاء الموافق الأول من فبراير " …

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *